هذه الصفحة تعتمد على صفحات الطرز المتراصة (CSS)
| &lArr
2005/06/09

صخر

استكمالا لذكريات صاحب الأشجار.

صخر MSX

لا زلت أذكر يوم أنهيت Zanac، بعد خمس سنوات من بدأ اللعب بها..عندما أظلمت الشاشة قفزنا من مقاعدنا ظانين أن اللعبة ستبتلعنا في أعماقها مثل Tron :-)

قبل هذا بسنوات، كان لدي مشروع لعمل برنامج يحل كل المعادلات الرياضية..بعدها بسنوات اكتشفت Mathematica و علمت أنه كان من المستحيل أن أنجز هذه المهمة باستخدام صخر لوغو أو صخر بيسك عربيا كان أو لاتينيا.

جائنا أبي بكمبيوتر صخر MSX AX200 في صيف 1985، و لم يصدق بعدها بسنتين عندما أخبرته أن البرامج التي أكتبها لم تعد تكفيها ذاكرة الجهاز، حتى مع تقسيم البرامج إلى أجزاء و تخزينها على أشرطة كاسيت!

أصدقاء كثيرون لنا لحقوا بموضة صخر و برق، لكننا كنا نتكبر عليهم بأن جهازنا AX200 أكبر و أقوى من AX170 الذي انتشر بعدها لأنه كان نسخة مخففة..استمر هذا إلى أن ظهر AX350 الذي كان يحوي مشغل أقراص و بعدها نظام MSX2.

لبعض الوقت كان بعض أصدقاء العائلة من المهندسين المستخدمين لأجهزة PC بمعمارية i80186 يعتبرون حاسوبنا لعبة، لكني لم أكن أفهم كيف لحواسبهم المتخلفة الخرساء ذات شاشات اللون الواحد أن تكون أفضل من حاسوبي! و في العديد من الجوانب كنت محقا، لأن نظام MSX صمم بذكاء في ذلك الوقت.

أما تفوق هؤلاء الأشخاص من الناحية التقنية فقد خبا بعد بضعة سنوات عندما انحلت طلاسم كلمات مثل dBase و FoxPro و AutoCAD.

شاشة صخر

منذ يومين اكتشفنا أن هناك مجتمعات حية على إنترنت لمحبي نظم أمإسإكس و الجيل الذي تربى عليها، لا زالوا يجمعون تراثها. أنزلت محاكيا لنظام MSX و لعبت دورا من The Castle التي لم أنهها حتى الآن!

(5) تعليقات

  1. :-)I had two basic courses first in kuwait then in Jordan after the gulf war. Did you play Nemesis? I still miss that game.

      عمر العربي @ 17:25 2005/06/09

  2. و أذكر أني كنت أكبس 5 لبيسك و ليس 4
    و ها أنا الأن أكتب العربية on a blank keyboard:)

      عمر العربي @ 17:53 2005/06/09

  3. يابنى فكرتنى بالصخر و ال ATARI 800 XL/XE اللى كنت باكتب عليه بيزك
    و ال 286 wel 386!

      Mohammed Sameer @ 17:58 2005/06/09

  4. بإمكانك يا عمر تنزيل محاك لإم.إس.إكس، ثم ما ترغب من برامج وألعاب.

      عمرو غربية @ 11:18 2005/06/10

  5. Fakkartany bellazy mada ya Nadeem

      Shaker EL Masry @ 15:46 2005/06/10

عذرا، التعليقات مقفلة.